3 طرق رئيسية ليتعلم بها الجنين أثناء الحمل

يمكن تقسيم الطرق التي يتعلم بها الجنين في بطن أمه إلى ثلاثة أقسام رئيسية ، وهي تعرضه للتجربة من خلال تعرف الأطفال على كل صوت مألوف وموسيقى تم سماعها داخل الرحم ، ومنها يصدر شعور بالهدوء بعد أن تضع الحامل مولودها.

كما أن المواليد يصبحون هادئين عن إصدار الأصوات ، مثل محركات السيارات ، لأنهم يتذكرون من خلالها الصوت والحركات داخل جسد الأم وكذلك الهز.

وثاني طريقة هي أنه يمكن أن يتعلم الأطفال من خلال إعتيادهم على التجربة ، فلو تم تشغيل أصوات من المعلوم أنها تمثل إزعاجا بإستمرار أثناء وجود الجنين في الرحم ، فقد لا يخاف منها عكس ما يعتقده كثيرون ، عندما يسمعا بعد الخروج من بطن أمه.

والطريقة الثالثة ، هي ربط التجارب بعضها مع بعض ، فمثلا لو تم تشغيل إحدى المقطوعات الموسيقية للجنين داخل بطن أمه والإسترخاء أثناء ذلك ، فقد تصبح هذه الموسيقى مساعدة للطفل ، على أن يهدأ ويسترخي بدوره بعد الولادة.

أضف تعليق

كن أول من يعلق على المقال !

أعلمني
‫wpDiscuz