مدى تأثير فحص السونار على صحة الجنين أثناء الحمل

تحدثنا في المواضيع السابقة عن فحص السونار ، وأهميته للمرأة الحامل والجنين أثناء الحمل ، ومدى قدرته على إكتشاف الأعراض الطارئة قبل التطور والأمراض والمشاكل التي تصيب الجنين.

ومن خلال هذا الموضوع ، سنتطرق بعون الله تعالى إلى ما إذا كان فحص السونار آمنا ، أم أن وجهة النظر التي تتحدث عن آثار سلبية له صحيح إلى حد ما.

أولا بالنسبة لفحص السونار ، فهو يتم تقريبا منذ ثلاثة عقود أثناء فترة الحمل وحسب الدراسات والأبحاث الطبية فلا يوجد أي عارض جانبي لإستخدام هذا النوع من الفحوصات.

ولا توجد علاقة بين وزن الطفل بعد ولادته والتصوير من خلال الموجات فوق الصوتية أو سرطان الأطفال أو المشاكل على مستوى السمع والنظر أو صعوبة في القراءة.

ورغم كل هذه التأكيدات من عدم وجود أي علاقة للأمراض أو السلبيات التي يخرج بها الطفل من بطن أمه بعد فترة الحمل ، إلا أن المختصين يرون عدم ضرورة القيام بفحص السونار بدون سبب طبي واضح.

أضف تعليق

كن أول من يعلق على المقال !

أعلمني
‫wpDiscuz