كيفية فتح الجرح أثناء العملية القيصرية

تطرقنا في الموضوع السابق إلى موضوع الولادة القيصرية بالنسبة للمرأة الحامل ، والأسئلة التي تتبادر إلى ذهنها في صورة إخطارها بهذا الأمر قبل حدوثه ، وفي هذا الموضوع سيتم التطرق لكيفية إجراء العملية القيصرية ، وكل ما يصاحبها خلال هذه الفترة.

وقبل إخراج المولود من بطن أمه ، يتم المرور بالعديد من الأشياء لعل أهمها ، القيام بجميع التحاليل اللازمة وتجهيز الغرفة التي ستتم فيها العملية قبل ساعة من ذلك ، وتستغرق العملية ما يقارب الساعة.

ويتم تنظيف البطن وتخدير الحامل أثناء العملية لتصبح نائمة تماما على الطاولة في غرفة العمليات ، حيث يتم فتح الجرح عبر الشق الأول وهو عبارة عن شق بطني.

يعتبر الشق البطني هو مفتاح العملية حيث يتم إحداث شق يبغ 15 سنتيمترا حسب التقريب أي ما يعادل ستة إنشات ، ويمر عبر الجلد وبعده الشحم وصولا للعضلات ، وعند الوصول للغشاء المبطن للتجويف البطني والذي يسمى الصفاق أو البريتوان فإنه يتم إغلاق الأوعية الدموية التي تنزف.

أضف تعليق

كن أول من يعلق على المقال !

أعلمني
‫wpDiscuz