كريستيانو رونالدو سيدخل التاريخ من جديد على الصعيد الأوروبي

يبدو أن النجم البرتغالي الكبير لنادي ريال مدريد الأسباني كريستيانو رونالدو ، على موعد جديد مع التاريخ ، عندما يلعب مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الرابعة في تاريخه.

وحسب الصحف الصادرة في البرتغال ، فإن ” صاروخ ماديرا ” سيعادل أسطورة الكرة في البرتغال أوزيبيو ، بالمشاركة في نهائي المسابقة القارية الكبيرة في 4 مناسبات.

وجدير بالذكر ، فإن ” الفهد الأسود ” أوزيبيو لم يتمكن من تحقيق البطولة القارية سوى في مناسبة واحدة فقط مع نادي بنفيكا موسم 1961-1962 ، فيما لم ينجح في الفوز بها في ثلاثة مناسبات ، عندما كانت في مسماها القديم ” كأس أوروبا “.

وكان النجم البرتغالي رونالدو قد وصل للنهائي في ثلاثة مناسبات حتى الآن ، حيث فاز باللقب مرتين مع كل من نادي نادي مانشستر يونايتد أولا حينما كان يلعب له ، ومن ثم مع نادي ريال مدريد بعد إنتقاله إليه ، ولكنه أخفق موسم 2008-2009 في تحقيق اللقب أمام الغريم التقليدي برشلونة وكانت الصحف البرتغالي قد ضجت بهذا الموضوع.

أضف تعليق

كن أول من يعلق على المقال !

أعلمني
‫wpDiscuz