الإفرازات المهبلية والشعور بالمغص بالنسبة للحامل أثناء الحمل

تحدثنا في الموضوع السابق ، عن النزيف المهبلي وعدم تحرك الجنين في الشهر التاسع من الحمل ، وهي أعراض خطيرة ولا يجب السكوت عنها وتجاهلها وسنستعرض خلال الموضوع إستعراض بعض الأعراض الأخرى.

من الأعراض الطبيعية التي لا تشكل خطرا خصوصا عند إقتراب موعد ، وضع المولود فإن ملاحظة تغييرات على مستوى الإفرازات المهبلية أمر وارد جدا.

وتتمثل هذه الإفرازات ففي كونها تحمل معها دما أو تكون مخاطية بشكل أكبر ، وتكون سائلة بشكل معتبر كما أن الشكل يتغير وتصبح الإفرازات كثيرة مقارنة بما هو معتاد ، خصوصا بعد مرور أكثر من 37 أسبوعا من الحمل.

تشعر الحامل كذلك بأن طفلها يقوم بالدفع للأسفل ، حيث أن الضغط يكون على مستوى منطقة الحوض ، كما أن هناك آلام قد تشعر بها الحامل أثناء حملها أسفل ظهرها ، حتى إذا لم تكن تحمل هذه الآلام من قبل ومن علامات الولادة المبكرة الشعر بمغص يشبه مغص الطمث مصاحبا بآلام على مستوى البطن تكون شديدة

أضف تعليق

كن أول من يعلق على المقال !

أعلمني
‫wpDiscuz