إرتفاع كمية الدم والتوهج أثناء فترة الحمل

أثناء تكون الجنين في بطن أمه ، تحصل العديد من الأشياء المميزة في جسم المرأة أثناء فترة الحمل بخلاف حركة الجنين وما يرافقها ، ومن خلال هذا الموضوع سيتم التطرق لها تباعا.

أثناء فترة الحمل ، تزيد كمية الدم التي تمر عبر الجسد لحوالي 50 بالمائة ، وذلك من أجل مساعدة الرحم ودعمه ، بمعنى أن القلب سيزيد من نشاطه ، من أجل ضخ المزيد من الدم.

وتبقى هذه العملية ، إلى حين وضع المولود ، ويقوم رحم المرأة بإستهلاك ما يعادل خمس كمية الدم التي يقوم الجسد بإنتاجها.

تتوهج وجوه الحوامل أثاء هذه الفترة ، كما يصبح لونهن يميل إلى اللون الأحمر ، مع نظارة أكبر ، وذلك يعود لكمية الدم التي تعبر الجسد والزيادة على مستوى إنتاج الهرمونات ما يتمثل في مزيد من إفراز الغدد الدهنية.

والتوهج في هذه الحالة يصبح حقيقة وليست خرافة كما يظن الكثير من النساء ، وتم إثبات هذا الأمر من المنظور العلمي كذلك للتأكيد.

أضف تعليق

كن أول من يعلق على المقال !

أعلمني
‫wpDiscuz